الجمعة، 15 يونيو، 2007

كارثة سد كجبار - بقلم صلاح ابراهيم احمد

بدأت مصائب النوبيون منذ قرن من الزمان,عندما شيد المصريون خزان اسوان واغرقوا جزءا من اراضى النوبة,تم تلته التعلية الأولى فأضافت غرقا على غرق ومهجربن الى مهجرين وكذلك فعلته التعلية الثانية .ثم اتتهم الطامة الكبرى ببناء السد العالى الذى قضى على الأخضر واليابس والتراث وهجر انسان النوبة مابين اسوان والشلال الثانى .وكارثة السد العالى كانت فى المفاوضين السودانيين,وكما بعلم الجميع كان رئيس لجنة التفاوض من اعضاء مجلس الحكم الشمولى الأول فى السودان,ويمكن اتهامه بأى شيئ غير الثقافة والمعرفة.فأذا تركناجانبا التعويض الهزيل والنصيب التافه من مياه النيل الذى قبلنا به فلا يمكن ان نغفر له رفضه لطلب الفنيين السودانيين للمشاركة فى الطاقة المنتجة.فنحن تحملنا نصف تبخير السد العالى الذى يبلغ 12 مليار متر مكعب دون ان نحصل على ميقاوات واحد من الكهرباء,وحقنا الثابت حسب نسبة التبخير تصل الى 850 ميقاوات كانت اعفت النوبيين من الهجرة وجعلت منطقة حلفا رائدة فى انتاج ملايين الأطنان من الأسمنت والسماد.ولكننا كنا تحت الشمولية الأولى حيث الأمور تقضى لا بالدراسة والتمحيص وانما بالأوامر الرئاسية.وكأنما كتب على النوبيين ان يضحوا بأرضهم ومسامنهم وتاريخهم من اجل انتاج كهرباء السودان,فلقد برزت فكرة بناء سد كجبار,فناهضه النوبيون حتى ظنوا انهم وأدوه ولكن خاب ظنهم .عين رئيس الأنقاذ امبراطورا على البر والبحر بغرض انشاء السدود,فأقام سد مروى فأصبحت النوبة محاصرة بين سدين ,العالى ومروى.ولكن الأمبراطور لم يرضه هذا فقرر تشييد سد كجبار ليقضى على البقية الباقية من اراضى النوبة ولم ينتظر موافقة اهل المنطقة وانما بدأ تدابير عملية لأجبارهم على ذلك,فحرف مسار طريق دنقلا-حلفا ليمر بالصحراء بدلا من القرى التى سيغرقها سده المزعوم (كجبار).ان الخزانات اصبحت من مهددات البيئة,وتهجير البشر من اراضيهم التى ستغرقها الخزانات اصبح امرا غير مقبول,لدرجة ان البنك الدولى اصبح لا يمول خزانا الا بعد دراسات مستفيضة من جهات موثوق بها عالميا.ثانيا:السودان يتمتع بمساقط مياه كثيرة لأنتاج الكهرباء والزراعة فلماذا على النوبيين ان يضحوا بكل ارضهم وتاريخهم بثلاثة خزانات؟لماذا لا تقيمون خزانكم الجديد فى السبلوقة مثلا؟اهلى النوبيون,انكم فى مواجهة امبراطور شرس يملك الأموال الحكومية التى اتاحت له استئجار مكاتب عديدة واستخدام موظفين كثر,ويصدر مجلات صقيلة مصورة رغم ضعف لغة محتوياتها الا انها توزع مجانا او بقليل من الدراهم ولديه القدرة المالية لصفحات وصفحات من الأعلانات . وتلفزيون الدولة جعل منه عبقرى زمانه الأوحد.ثم لا تنسواان ذهب المعز وسيفه احدثا اختراقات فى المجتمع النوبى وجعل بعض افراده اكثر ملكية من الملك.ولكن بتضامنكم واتحادكم وصمودكم وعزل غواصات الأنقاذ من منتدياتكم يمكنكم ايقاف بناء السد .ودعونا نذكر الرئيس بالحكمة العسكرية التى يبدأ بها الطالب الحربى دراسته,حيث يقول له التعلمجية,الخير يخص والشر يعم,ولذلك كان يكافأالطالب اذا فعل خيرا ولكن اذا ارتكب خطأيعاقب الفصيل كله .ونحن ارتضينا ان يعم الخير اهل الأنقاذ وحدهم,ولا اعتراض لنا على ذلك,ولكن نطالب بتقسيم شر السدود على السودان كله
March 27 2007.

ليست هناك تعليقات: